الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مقابلة مع مدرب الاتحاد الحلبي شريف عزمي.....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
om22
مراقب التعارف والدردشة
مراقب التعارف والدردشة
avatar

الجنــــس : ذكر
العــمر : 27
تاريخ التسجيل : 22/09/2009
قائمة الأوسمة: : وسام الحضور المميز

مُساهمةموضوع: مقابلة مع مدرب الاتحاد الحلبي شريف عزمي.....   الإثنين سبتمبر 28, 2009 2:06 am



السلة السورية آخذة بالتراجع!

بالمجنسين جئنا رابعاً بين العرب وإيـــران بلغـــت المونـــديـــال بالمحليين!المنتخب صار »ما يطلبه اللاعبون«!

قلائل هم المدربون الذين يستقرون في سلتنا لسنوات بل نوادر أولئك الذين يتنقلون بين الأندية والمحافظات.. ولعلها المرة الأولى بتاريخ السلة السورية التي نجد فيها مدرباً يعيش هذه الحالة من النجاحات والإنجازات والتنقلات.. المصري شريف عزمي »لعبها كويس«

قاد الجيش إلى بطولات محلية محققاً له حلم العمر.. وأعاد الجلاء إلى زمن الأمجاد والسيطرة على البطولات المحلية.. وطار للاتحاد في رحلة استثنائية.. وما إن يبدأ العودة إلى مصر.. حتى تبدأ الجاذبية السلوية في سورية وتعيده إليها..

العزمي اليوم في نادي الاتحاد.. ولكن كيف الكلام بين موسم وموسم.. وماذا ستختلف لهجة الأمس عن الغد.

كوتش شريف من الشام إلى حلب.. ومن الجيش للجلاء، ومنه للاتحاد، ماذا تقول عن هذه الرحلة الطويلة التي بدأتها مع السلة السورية منذ عام 2001؟.

؟؟ سأبدأ من الأخير.. فأنا جئت لنادي الاتحاد وبظروف صعبة جداً.. والحمد لله نجحنا بلم شمل الفريق ودخول الفاينال فور وإحراز المركز الثالث. أما نادي الجيش فهو يعيش استقراراً واستقلالية، وعملت معه بتأنٍ وفي مرحلة بناء فريق الجيش.. وقطفنا الثمار بإحرازنا بطولة الدوري مرتين متتاليتين في حلم جيشاوي لم يسبق تحقيقه من قبل.. وكان معنا النجمان ميشيل معدنلي وحكمت حداد ولما تركا الفريق أحرزنا المركز الثاني بالدوري، واستفدنا من قدوم حكم عبد الله.

والمحطة الثانية كانت مع الجلاء.. ولا داعي للتذكير بما حققته للفريق بعد ابتعاده عن البطولات عشرات السنين..!

أما الاتحاد فهو نادٍ جماهيري له اسمه ووزنه وخبرته في إحراز البطولات.. ورغم قدومي إليه وهو بأحلك الظروف فأنا مسرور لأنني أحب هذا النادي.. وبصراحة »وليس مدحاً بنفسي« لولا وجودي مع الاتحاد لما دخل الفاينال سيكس..!

؟ يقال إن العمل مع فريق الاتحاد صعب؟..

؟؟ جداً..!!

؟ وأين الصعوبة؟.

؟؟ في الجانب الإداري.. فالجيش عبارة عن نادي هيئة له ميزانيته المخصصة والثابتة والقادرة على الصرف على ألعابه.. والجلاء نادٍ يحتضن ألعاباً محددة ولايجد صعوبة في الصرف عليها..

أما نادي الاتحاد.. فهو مجمع رياضي ضخم فيه أكثر من »20« لعبة ومن الصعوبة على أي نادٍ في سورية الصرف على هذا الكم الهائل من الألعاب الجماعية والفردية والقتالية وو... تصور أن في النادي لعبة الشطرنج أيضاً..!

كرة القدم وحدها بحاجة لميزانية نادٍ بحاله.. فكيف لحظوظ بقية الألعاب.

؟ إذاً لو حاولنا تصريف نادي الاتحاد »بألعابه الكثيرة« بالعملة المصرية فكم نادياً سيكون لدينا.؟

؟؟ لا.. بالنسبة لمصر الأمر مختلف.. فهناك أندية تحتضن هذا الكم الكبير من الألعاب ولكن لديها الميزانية القادرة، ولديها الاشتراكات العالية التي تدعم صندوقها من أعضاء النادي..!

تخيل أن نادي »سموحة« الذي دربت فيه السنة الماضية يفرض على العضو الجديد »20« ألف دولار لمجرد حصوله على صفة العضوية بالنادي..!

فما بالك لو كان عدد المنتسبين للنادي أكثر من »8« آلف عائلة..! إذاً الاشتراكات وحدها تشكل ميزانية كبيرة للنادي.. ناهيك عن استثمارات النادي في مطاعم ومحلات وملاعب..

أيضاً بنادي الاتحاد قواعد جيدة.. وغنية بالخامات والمواهب والأجسام لكنها بحاجة لصقل و»شغل كتير«.. وعلى سبيل المثال عملي مع فريق الجيش كانت البداية عام »2001« حيث كنا نحقق ثاني الدوري والكأس، وفزنا ببطولة الدوري موسمين »2003 - 2004« و»2004- 2005«.

ونادي الاتحاد يجب أن يكون كذلك.. فالفريق لم يشهد تجديداً وإحلالاً منذ سنوات حيث بقي الاعتماد طويلاً على نجميه المخضرمين محمد أبو سعدى وعمار قصاص اللذين أعطيا جهداً كبيراً ومشكوراً وكان الفريق »بيكسب« ولا مبرر لإجراء التبديل لكن الآن بات التجديد أمراً مفروضاً..

؟ قدومك للاتحاد في فترة كان مشبعاً فيها بالخسارات، ألم تعتبر خطوتك مغامرة باسمك كونك مدرب بطولات وألعاب؟؟

؟؟ رحم الله أمرءاً عرف قدر نفسه.. وأنا والحمد لله »عارف أنا بعمل إيه«.! أنا أعمل بعون الله والنتائج هي التي تتحدث سواء مع الجيش الذي حققت له حلم عمره ببطولة الدوري.. أو مع الجلاء الذي أعدته إلى زمن بطولات الدوري بعد »28« سنة.. وأحرزت بطولة الدوري.. وبطولتي كأس الجمهورية.. ووصيف بطل آسيا مرتين.. كي لا يحاول البعض نكران جهدي مع النادي الأزرق الذي أخلصت له..

واليوم جاءت مهمتي لنادي الاتحاد كي أعيده »بإذن الله« إلى أيام البطولات..

؟ دربت الجيش أول مرة.. ثم عدت إليه بعد سنوات.. فهل من الممكن أن تعود إلى الجلاء مرة ثانية.؟

؟؟ أبداً..! فأصعب شيء بالحياة أن تجد من يحاول إنكار جهد الآخرين..! وأن يأتي الكلام ممن تعبت عليه وجعلت منه نجماً كبيراً.. في الوقت الذي افتخر بالنجم المصري الشهير إسماعيل أحمد الذي يقولها على الملأ: »الفضل بما وصلت إليه لله وللمدرب شريف عزمي«!!

؟ هل صحيح أنك طلبت من لاعبي الاتحاد ضرب أحد نجوم فريق الجلاء خلال مباراتكم الأخيرة؟.

؟؟ سبق لي العمل مع نادي الجيش والجلاء.. وليسألوا لاعبي الفريقين ما إذا كانت هذه أخلاقياتي ومبادئي في الرياضة.. إنهم يحاولون تشويه صورتي كي أرحل عن هذا البلد..!

؟ وكيف صارت علاقتك مع جماعة نادي الاتحاد؟.

؟؟ الاتحاد وجمهوره »حاجة تانية خالص«.. عموماً في فريق الاتحاد وجدت الشباب الصاعدين لديهم رغبة في العمل.. وبعض اللاعبين الكبار لديهم الرغبة أيضاً.. والبعض لديه رغبة مادية.. وبذات الوقت فالمال غير متوفر حالياً..! ولذلك فالمسألة مشوبة بالمشاكل..!

؟ جرت العادة أن يكون شريف عزمي هو المدرب والأب والإداري والمعالج النفسي للاعبي الفريق.. فهل بقي دورك على هذا النحو في الاتحاد؟.

؟؟ الحمد لله أن اللاعبين يتمرنون كرمالي، وهم لم يقبضوا.. وبذات الوقت فأنا لم أقبض أيضاً..!

المسألة المادية خلقت أزمة هامة.. وهناك عقود يجب أن تمضى مع اللاعبين.. ويجب أن يكون هناك هيكل للفريق وكيانه.. ويجب ألايكون الفريق مثل السنة الماضية..

؟ وما هي المدة المطلوبة للفريق كي يقف على رجليه؟.

؟؟ ليس أقل من سنة..

؟ لكن الفريق لديه عدة أصناف، سواء القدامى، أو الصاعدين من الشباب، أو الوافدين من خارج النادي..؟

؟؟ أنا أعمل على تجانس الفريق.. وأنا استقريت على المجموعة التي سأخوض بها الموسم القادم بنسبة »80%«.

؟ لكن في الموسم الماضي انضم للفريق اللاعبان أنس شعبان وسمير الدقس واستفاد الفريق من وجودهما؟

؟؟ استفدنا من سمير إلى حد ما.. لكن هذه السنة »غير« وأضع تحتها عدة خطوط. فأنس وسمير سيظهران بشكل مختلف تماماً وتذكروا كلامي..! »والله يحميهم«..

؟ والعملاق عبد الحميد عكاش هل صحيح أنه لن يلعب هذا الموسم؟.

؟؟ منذ الموسم الماضي والعكاش يعرف ذلك، وهو قدم للنادي جهداً كبيراً وعطاءً هاماً ويستحق كل الشكر والوفاء من النادي حيث أنتظر من الإدارة تكريمه لأدائه وأخلاقياته بضمه للكادر التدريبي للفريق.

؟ وهل صحيح أنك تود تكليفه مدرباً للاعبي الارتكاز في الوقت الذي تفتقد سلتنا لهكذا مدربين متخصصين بالمراكز؟.

؟؟ طبعاً.. تمنيت لو يساعدني بتدريب لاعبي الارتكاز.. أما بخصوص هذا الدور الجديد في مسألتنا التدريبية.. فأنا سعيد بوجود الكابتن عمار قصاص معي كمدرب مساعد.. لأنه نجم كبير في الملعب أساساً ولديه ميزة »حب تعلم التدريب«.. وهذا عامل مساعد على العمل..

وعلاء جوخجي أيضاً إنسان ممتاز ومثقف سلوياً، ولديه الطموحات ووفقه الله بالعرض القادم في نادي الوثبة وقد فرحت له كثيراً.. لأنه بالنهاية سيعود لخدمة ناديه وهذا واقع.. ولو دامت لغيرك ما آلت إليك.. ولذلك شجعته على هكذا تجربة كي يشعر بقيمته كمدرب.. والبلد بحاجة لهكذا مدربين.. والحمد لله أن علاقتنا أسرية وقوية.

؟ سافرت إلى حماة لحضور المباراة النهائية لبطولة الأشبال.. فهل كان ذلك »كرمال عيون« مساعدك عمار قصاص »بصفته مدرب أشبال الاتحاد أيضا« أم لأجل السلة الاتحادية؟.

؟؟ ذهبت لأجل الاثنين معاً.. في حماة شاهدت أملاً اتحادياً حلواً.. وبعد سنتين »إذا لم يكن هناك تجنيس« إن شاء الله سيعود الاتحاد كي يكون منافساً قوياً على اللعب..

؟ لكن الجلاء غلب كل الفرق في الدوري، ولم يجد من يغلبه حتى وصيفه خسر معه »5« مرات؟!

؟؟ يجب توفر العدل بين الفرق كي تكون هناك منافسة..

؟ كيف لفريق يسمح له اللعب في الدوري بلاعبين مجنسين، وغيره ليس لديه سوى اللاعبين المحليين.!

؟؟ إذاً لماذا نلعب الدوري..! »فطرقه معروفة وليست كل الأندية قادرة على ذلك« التجنيس ليس بمقدرة كل الأندية تطبيقه، إذاً لماذا لا تحقق العدالة وتكون ظروف الجميع متساوية؟!

لأن المنافسة باتت تحسم مسبقاَ..!

والغريب أن البعض يجادلك بالتجنيس، ويضرب بذلك مثلاً في الأردن ووصوله لكأس العالم..

وهنا أسألهم..!

وإيران حققت بطولة آسيا وبلغت بطولة العالم، ولم يكن لديها مجنسون..

ولبنان لديها »4« مجنسين ولم تتأهل لبطولة العالم..!

ومنتخب سورية لعب بمجنسين اثنين لة العرب وخرج منها رابعاً..!

؟ فإذاً.. نعتمد التجنيس أم لا؟.

؟؟ برأيي الشخصي في سورية لدينا خامات لو أحسن إعدادها واستخدامها وسنكون بغنى عن التجنيس.

والمشكلة أن كلامي سيوجع أناساً كثيرين..

أنا لعبت مع الجلاء دون مجنسين وأحرزنا بطولة الدوري.. لكنهم لعبوا..

إذاًأنا أقوم بالتجنيس الصح للاعب كي يلعب معي في البطولات الدولية.. وليس للبطولات المحلية..!

؟ منذ /9/ سنوات وأنت متعايش مع السلة السورية فكيف تجد خطها البياني؟.

؟؟ آخذ في التراجع..!

؟ لماذا..؟ أين التخطيط والتنظيم..؟

؟؟ قوة القواعد إذا كانت مسابقاتها تقام في الصيف..! في الوقت الذي يفترض أن يحصل العكس.. وتحضير الفرق يجب أن يكون بالصيف حيث التمرين اليومي دون ضغط.. وفي الشتاء يكون لعب المباريات...لكن للأسف ذروة مسابقات فئاتنا العمرية تقام بالصيف..!

أيضاً مسألة المنتخب فقدت مصداقيتها والالتحاق بالمنتخب حسب رغبة اللاعبين.. ومن يحب ليلعب.. ومن لا يحب على كيفه.. ومثال ذلك محي الدين قصبللي الذي تخلف عن المنتخب وعوقب لذلك.. وسرعان ما رفعت العقوبة عنه بعد أيام.. فما الذي يلزم غيره من اللاعبين في المرات القادمة إذا كانت المسألة »كيفية«.. والعقوبة قابلة للإزالة..! أيضاً أين تمويل المنتخبات.. أين الرواتب التي تدفع للاعبي المنتخب وتشجعهم على الالتزام بمنتخب البلد..؟

ومن يتخلف عن المنتخب ليعاقب بالإيقاف عن اللعب مع النادي، ولتتوقف رواتبه بالمنتخب والنادي. وبالحزم ستكون النتائج جيدة..

؟ ولو لم يكن »مارسيللو وإيدر« مع المنتخب ماذا يمكن أن يكون مركزنا في البطولة العربية؟.

؟؟ »زي الكويت والإمارات« ومع ذلك فقد خسرنا أمام ليبيا ومع إيدر ومارسيللو.. عموماً هذه هي الهموم السلوية في بعض المناطق العربية وحتى مصر، فلأول مرة بتاريخها تأتي في المركز العاشر بإفريقيا. وهذا سبب خلافي مع رئيس الاتحاد المصري لكرة السلة. وهذه نتيجة السياسة السلوية الخاطئة.

؟ إذاً السلة المصرية لها مشاكلها أيضاً؟.

؟؟ نعم.. لكن ليس لديها تجنيس.. وعندها فريق واعد سيكون له مستقبل جيد بعد سنتين ولكن هذا الكلام جاء متأخراً.. وانتقاء المدرب مهم وكذلك اختيار اللاعبين..

؟ سمعنا عن محاولة نادي الاتحاد ضم اللاعبين فاتشه نعلبنديان وجوزيف عبود ورامي عيسى؟.

؟؟ إذا استقدمنا فاتشه فلا داعي لجوزيف عبود.. عموماً رامي عيسى وفاتشه يمكن أن يفيدا الفريق كثيراً.. لموهبتهما وصغر سنهما، لكن المشكلة أساساً في المال غير المتوفر حالياً..!

؟ وكيف تنظر للدوري القادم؟.

؟؟ إذا لم يكن فيه تجنيس، فالمنافسة على بطولته ستكون لاهبة.. فالجيش فريق جيد.. والوحدة واعد.. والكرامة بدأ يهتم ويعتمد على أبنائه والاتحاد قادم..

لكن عندما يكون أجنبيان بالملعب ومعهما اثنان مجنسان والمنافس محلي.. فمن أين ستأتي المنافسة؟!

؟ ومن هو نجم الموسم الماضي؟.

؟؟ شريف الشريف ورامي مرجانة.. فالشريف أعادنا لأول طلته، ورامي كان متوازناً و»رايق«.

؟ عشت في دمشق وحلب فأين ارتحت أكثر؟.

؟؟ يقول ضاحكاً: هوه إنت عاوز جماعة حلب يقتلوني«.. كل الناس خير وبركة. ففي الشام عشت أكثر وانسجمت مع أهلها. وفي الشهباء ارتحت ونجحت أيضاً..

؟ وآخر الكلام؟.

؟؟ نأمل التوفيق في الموسم القادم وإعادة الفرحة للجمهور الاتحادي الكبير الذي وقف معي الموسم الماضي، وأتمنى منه أن يكون سنداً قوياً للقلعة الحمراء ومشجعاً لعملية تجديد الفريق ودعمه بالشباب..

؟ طموحك ومشاريعك هل تتأثر فيما لو تغيرت إدارة النادي مع الانتخابات القادمة؟.

؟؟ أنا إنسان أعمل بما يرضي الله.. وهدفي النهوض بسلة النادي وإنجاحها بغض النظر عن الإدارات والأشخاص..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مقابلة مع مدرب الاتحاد الحلبي شريف عزمي.....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الرياضة العالمية :: منتدى الرياضات الاخرى-
انتقل الى: